مساحة اعلانية
اخــر الاخبــار

مقتل نحو خمسين إرهابيا في هجمات للجيش شرق ووسط شرق بوركينا فاسو

أفادت وكالة الأنباء البوركينابية بأن نحو خمسين “إرهابيا” لقوا مصرعهم، أمس السبت، في هجمات شنها الجيش البوركينابي في المناطق الشرقية ووسط شرق البلاد.

وأوضحت الوكالة أن نظام المراقبة التابع للجيش البوركينابي رصد، أمس، حوالي أربعين إرهابيا في اتجاه منطقة فوتوري بالمنطقة الشرقية، موضحة أن طائرات تابعة للجيش نجحت في إطلاق النار على هؤلاء “الأعداء الذين خططوا لمهاجمة الساكنة”. وأضافت أنه “في الوقت نفسه، واصلت الطائرات العمل الذي بدأ منذ أيام في سوغودين”.

وحسب الوكالة، فقد تم “رصد حوالي عشرة إرهابيين متخفين بشكل جيد تحت شجرة في كوركو”، مبرزة أن “الضربات التي أعقبت ذلك قضت على المجرمين بينما تتواصل العمليات”.

يشار إلى أنه منذ سنة 2015، وقعت بوركينا فاسو في دوامة من أعمال العنف التي تنفذها جماعات ارهابية مرتبطة بتنظيمي الدولة الإسلامية والقاعدة، والتي تسببت في مقتل أكثر من 17 ألف مدني وعسكري منذ سنة 2015، أكثر من ستة آلاف منهم منذ بداية سنة 2023، وذلك وفقا للمنظمة غير الحكومية ” Acled “.

من جانبه، سجل المجلس الوطني للإغاثة الطارئة وإعادة التأهيل أن أعمال العنف أدت إلى نزوح أكثر من مليوني شخص داخل البلاد، 5,45 في المائة منهم في مقاطعة سينو.

شارك المقال شارك غرد إرسال