مساحة اعلانية
اخــر الاخبــار

الحكم بسنتين على “المْرَفْحَة اللِّي تْزَوْجَاتْ بْجُوجْ رُجَّالَة”

بعد سلسلة “مَاراطونية” وسط ردهات المحاكم، بين شد وجذب، وتبادل للتهم بين سيدة الأعمال هند العشابي، وزوجها السفير الكويتي بالنمسا محمد صالح المعرفي، أسدلت محكمة الاستئناف بالرباط الستار على ملف تضمن صك الاتهام فيه، تهما ثقيلة لسيدة الاعمال سالفة الذكر، بالخيانة الزوجية والفساد والتزوير.

وتعود تفاصيل الملف، إلى أن الزوج السفير الكويتي وقف على معلومة صادمة مفادها أن إحدى بناته من المغربية هند العشابي ليست من صلبه، فرفع على الأخيرة دعوى بالرباط، يتهمها فيها بالخيانة الزوجية والفساد.

تطورات الملف ستحيل المتتبعين على ملف من ملفات ألف ليلة وليلة، إذ لم يكن الشريك أو بالأحرى الأب البيولوجي للبنت سوى رجل الأعمال المغربي كريم بناني؛ لتبدأ سلسلة ثانية لمسلسل طويل عنوانه الخيانة بقناع الزور.

ادعت هند العشابي أن كريم بناني زوجها بوثيقة زواج دبرت بليل، غير أن المحكمة الابتدائية كان لها رأي ثان، إذ حكمت على كل من هند العشابي وعشيقها كريم بناني بالسجن ثلاث سنوات لكل واحد منهما.

غير أن الملف الذي أسدل عليه الستار بمحكمة الاستئناف، وزعت أحكامه على بطلي قصة الخيانة الزوجية مخففا الحكم، بسنتين عوض ثلاثة سنوات لسيدة الأعمال هند العشابي، وبسبعة أشهر لشريكها كريم بناني الذي خرج من السجن بحكم قضائه لجميع المدة المحكوم عليه بها.

البيضاوي

شارك المقال شارك غرد إرسال