مساحة اعلانية
اخــر الاخبــار

مقاطعة سيتشوان الصينية تضع تجربتها رهن إشارة المغرب لإنجاز مشروع “مدينة محمد السادس طنجة- تيك”

مساحة اعلانية
مساحة اعلانية

أبدت حكومة مقاطعة سيتشوان الصينية، أمس السبت بطنجة، استعدادها لوضع تجربتها وخبرتها رهن إشارة المغرب من اجل إنجاز مشروع إحداث “مدينة محمد السادس طنجة- تيك” الجديدة.

مساحة اعلانية

DSC_1978

وأعرب العضو بحكومة سيتشوان،لين تاو، في تصريح للصحافة على هامش اجتماع أجراه مع رئيس جهة طنجة-تطوان-الحسيمة، إلياس العماري، ووالي الجهة، محمد اليعقوبي، وكاتب الدولة المكلف بالاستثمار، عثمان الفردوس، عن استعداد المقاطعة الصينية لدعم تفعيل هذا المشروع الاستراتيجي ووضع التجربة التي راكمتها في مجال المدن الصناعية، بالخصوص على المستوى التكنولوجي، رهن إشارة المغرب،
وأبرز السيد تاو، الذي كان مرفوقا بممثلين عن المجموعة الاقتصادية “هيتي”، أن هذا الاقتراح يرمي الى المساهمة في تسريع تفعيل هذا الورش الكبير، فضلا عن تعزيز التعاون الثنائي بين المغرب والصين.
من جهته، قال السيد العماري، في تصريح مماثل، إن الحكومة المغربية، والجهة، والمواطنين، يولون أهمية خاصة لتعزيز العلاقات التاريخية بين المغرب والصين، مبرزا أن صاحب الجلالة الملك محمد السادس يحرص شخصيا على تتبع تفعيل مختلف الاتفاقيات المبرمة خلال الزيارة الملكية التاريخية للصين، على الخصوص تلك المتعلقة بإحداث “مدينة محمد السادس طنجة- تيك”.
وأضاف في هذا الصدد أن السلطات تولي أهمية بالغة لهذا المشروع ولتعزيز العلاقات الاستراتيجية مع الصين في مختلف المجالات، مبرزا أن هذا الاجتماع يشكل مناسبة لتدارس الجدول الزمني والاستعدادات لإطلاق أشغال تنفيذ هذا المشروع.
وبدوره سلط السيد الفردوس الضوء على الأهمية التي يكتسيها هذا المشروع الذي يندرج في صلب نموذج التعاون جنوب-جنوب الذي يوليه جلالة الملك اهتماما خاصا، مضيفا أن هذا المشروع يرمي الى تعزيز روابط الصداقة القوية التي تجمع بين البلدين والشعبين.
وأكد نائب رئيس مجموعة “هيتي”، تشي مينغ غانغ، ان هذا المشروع المغربي-الصيني، سيعزز العلاقات السياسية والاقتصادية بين البلدين، مبرزا أن فرقا تقنية ستستقر بطنجة ابتداء من الأسبوع المقبل من اجل تفعيل هذا المشروع.

و م ع

مساحة اعلانية
شارك المقال شارك غرد إرسال
مساحة اعلانية
مساحة اعلانية