مساحة اعلانية
اخــر الاخبــار

المكتب الوطني للسلامة الصحية يُتلف 290 طنا من المواد الغذائية الفاسدة

حجزت مصالح السلامة الصحية، على الصعيد الوطني أطنانا من المنتجات الغير صالحة للاستهلاك، خلال شهر أبريل المنصرم، تتوزع بين منتجات كانت تهم بالدخول للمغرب عند الاستيراد، أو أخرى عند التصدير.

أشار المكتب الوطني للسلامة الصحية، في بلاغ له، أنه قام بإتلاف 290 طنا من المنتجات الغذائية الغير صالحة للاستهلاك، خلال شهر أبريل. ويتعلق الأمر باللحوم الحمراء والبيضاء ومنتجات البحر والحليب ومشتقاه.

يضيف ذات المصدر، أن الحجز شمل منتجات متنوعة كذلك، حيث قام بتقديم 221 ملفا أمام المحاكم المختصة من أجل البث فيها.

هذا، ويضيف البلاغ، بأنه وعند الاستيراد تم إرجاع 59 طنا من المواد الغذائية غير المطابقة للشروط القانونية الجاري بها العمل. كما تمت مراقبة 222 ألف و150 طنا من المنتجات الغذائية.

أما على مستوى الزيارات والمراقبة التي تقوم بها مصالح المكتب الوطني للسلامة الصحية، فقد أوضح الأخير أنه قام بـ 1100 زيارة صحية للمؤسسات المرخصة والمعتمدة، وبـ 300 عملية تفتيش في إطار عمليات الإشهاد الصحي.

البيضاوي

شارك المقال شارك غرد إرسال